أنواع حليب الأطفال

تلجأ العديد من الأمهات إلى الاعتماد على الرضاعة الصناعية في تغذية الأطفال باحثة عن أنواع حليب الأطفال المختلفة ، دون الرضاعة الطبيعية أو مكمل غذائي للرضاعة الطبيعية لحاجة الطفل في تغذية أكثر إشباعا.

الرضاعة الصناعية تعني الاعتماد على حليب خارجي بعد إعداده لتغذية الطفل و استعمال زجاجة الرضاعة كبديل لثدي الأم، ويعتمد هذا الحليب الخارجي  بشكل أساسي على الحليب الحيواني المصنع.

 أنواع حليب الأطفال

 توجد عدة أنواع من الحليب هي:

النوع الأول: الحليب المجفف

 هو لبن حيواني مجفف وتبخرت كل مياهه ويكون على هيئة مسحوق سهل الحمل، يخضع إلى حرارة عالية لعملية التجفيف ، هذه الحرارة تعقمه وتجعل الحبيبات الدهنية و الزلالية أسهل هضما كما تحميها من الفساد لمدة طويلة.

 وينقص هذا النوع من الحليب (فيتامين ج) نتيجه للتجفيف ويجب تعويض الطفل عن هذا النقص من خلال مكمل غذائي على هيئة أقراص فيتامين ج أو إرضاع الطفل عصير الفواكه الطازجه الغير محلاه بسكر.

 وتوجد منه أنواع عديدة وهي:

  1. حليب كامل الدسم : وهو يحتوي على حوالي 3% دهون ويعطى عادة من الشهر الرابع.
  2. حليب نصف دسم: ويحتوي على حوالي 2% دهون  ويعطى عادة في الأسابيع الأولى من الولاده.
  3. حليب خالي الدسم : يحتوي على كمية قليلة جدا من المواد الدهنية.
  4. حليب زلالي: يحتوى على نسبة كبيرة من المواد الزلالية و كمية قليلة من الدهون و يستعمل في حالات الضعف.

النوع الثاني :الحليب المستخرج من النباتات

 وهو ذو فوائد عديدة صحية في تغذية الأطفال المصابين بالأمراض الجلدية مثل الأكزيما،  كما أنه يوصف في حالات الاسهال.

طريقة تحضير حليب الأطفال

بداية  يجب تعليم الأم الجديدة على كيفية الرضاعة الصحيحة التي تعود بالفائدة الصحية على الطفل، من ناحية طريقة حمل الطفل ، والإمساك بزجاجة الحليب بشكل مائل حتى يحتوى فم الطفل على الحلمة بشكل كامل لحمايته من امتصاص الهواء الذي يؤدي إلة المغص لدى الأطفال.  

أما بخصوص تحضير حليب الأطفال يجب عليها اتباع توصيات الطبيب حول نوع الحليب الذي يناسب طفلها والكمية اللازمة حسب وزن وبنية الطفل.

من الجيد في كل مرة تقوم الأم بتحضير زجاجة الحليب أن تعد كمية حليب في كل رضعة أكثر من الكمية المطلوبة حتى تتأكد من أن طفلها قد أخذ كفايته من الوجبة الواحدة ، و تتخلص من الفائض. 

مثال/  الطفل حديث الولادة يحتاج 1 – 3 مل كل رضعة ، كل 3 – 4 ساعات، يستحسن أن يتم تحضير الرضعة بمقدار 4 مل.

 يعتمد تحضير كل رضعه على :

  • عدد مرات الرضاعة.
  • كمية الرضاعة.

خطوات تحضير حليب الأطفال

  1.  تغسل جميع الادوات وتعقم لمدة 15 دقيقة، بماء ساخن.
  2. يغلى الماء ثم تركه يبرد.
  3. توضع كمية الحليب اللازمة حسب إرشادات الطبيب، وبناءا على ما هو مدون على عبوة الحليب، يعتمد ذلك على وزن الطفل وعمره.
  4. منعا للعدوى وانتقال البكتيريا يجب العناية بالتعقيم والنظافة التامة لليدين.
  5. يتم تحريك الماء المحضر مسبقا مع الحليب بخفة حتى تمام الذوبان مع عدم خض زجاجة الحليب بقوة حتى لا يدخل الهواء في الحليب مسببا انتفاخات و ألم المغص لدى الأطفال.

ملاحظة: أيا كانت طريقة الرضاعة سواء طبيعية من الثدي او صناعية فيجب تكريع الطفل وخصوصا حديث الولادة قبل الرضاعة وأثناءها وبعدها مع وضعه بعد الرضاعة على جانبه حتى يسهل تقيؤه ولا يعرضه للاختناق. 

 الرعاية العاطفية

  1. ضم الطفل أثناء الرضاعة له تأثير نفسي وعاطفي كبير على الطفل والأم على حد السواء،  حتى يشعر برعايتها وأمانها كلما احتاج الى ذلك.
  2. إذا تعذر ضم الطفل الى أمه أثناء الرضاعة بسبب أوقات تقضيها في العمل،  فعليها ان تكثر من احتضانه وضمه الى صدرها ومنحه الكثير من حبها لتعويضه عدم إرضاعها له.

إقرأ أيضا: رضاعات افنت / الشركة التي أحدثت ثورة في زجاجة الرضاعة

تسوق من متجر سمول ستيب أفضل أنواع الرضاعات و مستلزمات الرعاية بالطفل 



التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.